..دولتين تعلنان رفضهما للعدوان على غزة.. توتسحبان سفيريهما من تل أبيب

احداث اليوم :

دولتين تعلنان رفضهما للعدوان على غزة.. توتسحبان سفيريهما من تل أبيب

أعلنت تشيلي سحب سفيرها لدى الاحتلال الإسرائيلي، بعد إجراء مماثل من كولومبيا، ؛ احتجاجا على جرائم الاحتلال في قطاع غزة.

وقال رئيس تشيلي جابريل بوريك، إنه قرر سحب سفير بلاده من تل أبيب، بسبب عدوانها على غزة.

وأضاف: “لا يهمُّ مقدار ما تملكه الدولة من قوة، نحن بحاجة لأن تقف سياستنا الخارجية مع حقوق الإنسان وأن تدافع عنها بكل ما أوتيت من قوة“.

وردا على هدية تلقّاها من الجالية اليهودية في تشيلي، قال الرئيس بوريك: “أشكركم على الخطوة، ولكن يمكنكم أن تبدؤوا بمطالبة الاحتلال الإسرائيلي بإعادة الأراضي الفلسطينية التي احتلتها بشكل غير قانوني“.




من جانبه، أعلن رئيس كولومبيا جوستافو بيترو استدعاء سفير بلاده لدى إسرائيل للتشاور، احتجاجا على الانتهاكات الإسرائيلية بحق الفلسطينيين.

وقال بيترو: “إذا لم يوقف الاحتلال الإسرائيلي المذبحة بحق الشعب الفلسطيني، فلن نتمكن من البقاء هناك“.

وكانت كولومبيا قد هددت بقطع العلاقات مع تل أبيب؛ بسبب رد الأخيرة المنتقد لتصريحات سابقة لبيترو ضد العدوان على غزة، وطلبت من سفير دولة الاحتلال المغادرة.

وفي وقت سابق، قررت الحكومة البوليفية قطع علاقاتها الدبلوماسية مع الاحتلال الإسرائيلي، احتجاجا على عدوانها على القطاع، وأعلنت سعيها لفتح سفارة في رام الله.

وسبق أن قطعت بوليفيا علاقاتها الدبلوماسية مع إسرائيل عام 2009 احتجاجا على هجماتها على قطاع غزة.

وفي عام 2020 أعادت حكومة رئيسة البلاد جنين أنييس العلاقات

ــــــــ

 


احداث اليوم ( محمدالصراري )
تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي :