قبائل حضرموت ترفض المفاوضات بشان انشاء معسكر في محمية شرمة للقوات الاماراتية

احداث اليوم :

قبائل حضرموت ترفض المفاوضات بشان انشاء معسكر في محمية شرمة للقوات الاماراتية

وجهت قبائل الحموم في مديرية الديس الشرقية بمحافظة حضرموت صفعة مدوية للإمارات رافضة كافة العروض المغرية من أجل السماح لها بإنشاء معسكرا لقواتها في منطقة رأس باغشوة التابعة لمحمية شرمة الطبيعية الواقعة على بحر العرب شرقي اليمن.

وعلمت مصادر اعلامية من مصادرها المحلية أن “قبائل الحموم وبيت نمور رفضت العروض الإماراتية بتجنيد 200 شاب من أبناء القبائل في بيت غراب، بيت نمور، الحموم، رأس باغشوة، ومنح كلا مجند منهم راتب شهري يقدر بـ 1500 ريال سعودي”.




وأكدت المصادر أن من ضمن العروض المقدمة لأبناء القبائل صرف حوافز شهرية لمقادمة “مشايخ” رأس باغشوة، وتعليم أبناء المشايخ في الخارج، ورفع الحظر عن المطلوبين للإمارات من أبناء قبائل الحموم.

وجدد أبناء القبائل في بيان صادر عن اجتماع لهم أمس الخميس بمنطقة يثمون بالديس الشرقية انشاء معسكر للقوات الإماراتية في منطقة رأس باغشوة باعتبارها محمية طبيعية ومنفذ أبناء القبائل للصيد من البحر

واستنكر البيان الصادر عن أبناء القبائل الاعتداءات والمضايقات المستمرة من قبل القوات الموالية للإمارات بحق الصيادين والمواطنين.

وطالب بيان قبائل الحموم السلطات الموالية للتحالف في حضرموت بتحسين الوضع الخدمي المتردي لأبناء حضرموت في الكهرباء ومعالجة انهيار الأسعار والتخفيف من معاناة المواطنين التي لا تطاق.

وأكد البيان وقوف أبناء قبائل الحموم في تعزيز الأمن والاستقرار في منطقتهم والمحافظة بما يحفظ سيادة البلاد، رافضا التعميم الإماراتي التعسفي للقبض على أحد أبناء القبائل يدعى عمار مبارك سالم الغرابي، متوعدين باتخاذ المواقف الموجعة في حال تعرضهم للاعتداء

ــــــــ

 


احداث اليوم ( عمرالصراري )
تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي :