..فينكس للسفريات والسياحة" نموذجًا للمسؤولية المجتمعية خلال الأزمات والكوارث الطبيعية.

احداث اليوم :

"فينكس للسفريات والسياحة" نموذجًا للمسؤولية المجتمعية خلال الأزمات والكوارث الطبيعية.

- جاود العواضي

مسؤولية شركات السفريات والسياحة تجاه عملائها خلال الأزمات والكوارث المفاجئة وخاصة حال تواجدهم في رحلات خارج اليمن- غالبًا تقتصر على الاستشارات والتوجيه أو تقديم الخدمات بمقابل مالي إضافي مكلف في غالب الأحيان، هذا ما اعتاد عليه المسافرون والسياح؛ إلا أن هنالك حالة خاصة تستحق التوقف عندها وإبرازها كقصة نجاح ينبغي الاقتداء بها، وهي لإحدى الجهات العاملة في قطاع السفريات والسياحة في اليمن، وهي وكالة "فينكس للسفريات والسياحة".

بدأ التحرك مع حادثة إيقاف الرحلات من مطار عمّان، وعجز تسعة أشخاص من المسافرين -الذين تم التنسيق لرحلاتهم عبر وكالة "فينكس"- عن إكمال رحلاتهم لوجهاتهم الأخيرة، وهو ما واجهته إدارة "فينكس" بتفعيل خطة الطوارئ، وذلك انطلاقًا من شعورها بالمسؤولية تجاه عملائها، حيث قامت بحجز غرف فندقية للعملاء لقضاء فترة الانتظار ومن ثم تغيير مسارات رحلاتهم بالتوقف في محطات إضافية بهدف الوصول إلى وجهاتهم الأخيرة على حساب وكالة "فينكس" دون تحميل العملاء أي تكاليف إضافية.




ولم تكن تلك هي الحالة الوحيدة، حيث تكرر الأمر خلال أحداث الزلزال الذي أصاب تركيا في فبراير ٢٠٢٣م في ظل وجود ثمانية من عملاء وكالة "فينكس" هناك، حيث تسبب الزلزال في تأخر رحلات عودتهم إلى اليمن، ما جعل "فينكس" تتكفل بالحجوزات الفندقية لقضاء فترة التأخير هناك، وقطع تذاكر سفر إضافية لهم لحين وصولهم لوجهاتهم الأخيرة.

ومؤخرًا سعت الوكالة للقيام بمسؤوليتها المجتمعية تجاه عملائها خلال كارثة السيول التي أصابت عدة مدن في الخليج العربي ومن بينها مدينة دبي، والتي يتواجد فيها الكثير من عملاء وكالة "فينكس"، حيث قامت الوكالة بحجز غرف فندقية على حسابها للعملاء العالقين هناك لحين عودة الظروف الطبيعية التي تسمح لهم الانتقال إلى وجهاتهم ضمن رحلات الطيران.

وبحسب ما صرح به المدير التنفيذي لفينكس الأستاذ "محمد الصريمي"، فإن ذلك يأتي في سياق حرص الوكالة على رضا عملائها، واستشعارًا منها لمسؤوليتها تجاههم، والعمل بالقيم الجوهرية للوكالة وأبرزها "الوفاء بالتزاماتنا تجاه مسافرينا"، وباعتبار أن تلك الحوادث مفاجئة ومن غير الطبيعي أن يتم تحميل تكاليفها على العملاء الذين وضعوا ثقتهم في وكالة "فينكس" التي تضمن لهم رحلات ممتعة وآمنة، وخدمات تلبي احتياجاتهم وتلقى رضاهم.

 

هذا ويشار إلى أن "فينكس" واحدة من أشهر وكالات السفريات والسياحة في اليمن، والتي اكتسبت ثقة الكثير من العملاء نظير الخدمات المتكاملة والمنظمة التي تقدمها للعملاء المسافرين لمختلف دول العالم، والمتمثلة في البرامج السياحية، والخدمات الفندقية، وتذاكر الطيران، وتأجير السيارات، ورحلات الحج والعمرة، ورحلات عمل الشركات لحضور المؤتمرات الدولية والفعاليات والملتقيات الإقليمية.


احداث اليوم ( جاود العواضي )
تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي :