..التشخيص خاطئ".. مفاجأة مدوية بشأن إصابة صلاح ومغادرته لمنتخب مصر

احداث اليوم :

"التشخيص خاطئ".. مفاجأة مدوية بشأن إصابة صلاح ومغادرته لمنتخب مصر

كشف الإعلامي المصري الشهير مدحت شلبي، مفاجأة مدوية بشأن إصابة قائد منتخب مصر محمد صلاح وتركه منتخب "الفراعنة" الذي يخوض نهائيات كأس أمم إفريقيا في كوت ديفوار.

وتعرض صلاح لإصابة في العضلة الخلفية للفخذ الأيسر، في الدقيقة الثانية المحتسبة بدلا من الوقت الضائع للشوط الأول لمباراة منتخب بلاده أمام غانا (1-1) التي جمعتهما يوم الخميس الماضي، ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات في كأس أمم إفريقيا




وأعلن الاتحاد المصري لكرة القدم في بيان أمس الأحد، أن صلاح سيغادر معسكر منتخب مصر عقب نهاية مباراة الفراعنة ضد الرأس الأخضر المقررة مساء اليوم الاثنين في الجولة الختامية من دور المجموعات لبطولة كأس أمم إفريقيا، وسيتوجه إلى إنجلترا لاستكمال برنامجه التأهيلي مع الطاقم الطبي لفريقه ليفربول.

وأكد الاتحاد المصري في بيانه أن صلاح قد يلتحق ببعثة منتخب مصر للعب مع "الفراعنة" مجددا في حال بلوغهم الدور نصف النهائي لبطولة كأس الأمم الإفريقية.

ولكن مدحت شلبي فجر مفاجأة مدوية بشأن كواليس مغادرة صلاح لمعسكر منتخب مصر، حيث قال في تصريحات تلفزيونية: "الكواليس التي تأكدنا منها بنسبة مئة بالمئة، هي أن صلاح، تواصل هاتفيا مع الجهاز الطبي لنادي ليفربول، فهو يثق في الأطباء المتواجدين في فريقه الإنجليزي وهذا حقه".

وأوضح: "صلاح، أخطر الجهاز الطبي في نادي ليفربول بنتيجة التقرير الطبي الذي أثبت إصابته بشد في العضلة الخلفية وشرح لهم الآلام التي يعاني منها بسبب الإصابة".

وتابع: "الأطباء في ليفربول قالوا لصلاح: تشخيص الإصابة خاطئ. وطلبوا منه إرسال التقارير الطبية والسفر لإنجلترا لتلقي العلاج في نادي ليفربول

ــــــــ

 


احداث اليوم ( وكالات )
تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي :