منظمة واي "30" الخيرية وفاعلو الخير في حي مسيك تقديم مليوني وجبة للفقراء والمحتاجين خلال سبع سنوات.


احداث اليوم : منظمة واي "30" الخيرية وفاعلو الخير في حي مسيك تقديم مليوني وجبة للفقراء والمحتاجين خلال سبع سنوات.

أكد عضو المجلس السياسي الأعلى، جابر الوهباني، على أهمية دور المبادرات المجتمعية في تعزيز التكافل الاجتماعي والصمود لمواجهة العدوان والحصار.

وأشاد الوهباني، خلال زيارته للمطابخ الخيرية في حي مسيك بمديرية آزال الخيرية، التي تقيمها منظمة واي "30" الخيرية وفاعلو الخير في حي مسيك طوال العام، بوصول هذه المطابخ إلى تقديم مليوني وجبة للفقراء والمحتاجين خلال سبع سنوات.

وأكد حرص واهتمام المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ لدعم المشاريع الخيرية وتشجيع المبادرات المجتمعية.. داعيا رجال المال والأعمال وفاعلي الخير إلى المساهمة في هذا الجانب.

من جانبه، أكد رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية في محلي أمانة العاصمة، حمود النقيب، أهمية مساندة ودعم تنفيذ المشاريع الخيرية.. مشيدا بدعم منظمة واي ٣٠ وأهل الخير، وبعض التجار في استمرار نشاط المطابخ الخيرية بمنطقة مسيك.




وخلال الزيارة، بمشاركة رئيس لجنة الخدمات فد محلي الأمانة عادل العقاري ومدير مديرية آزال محمد الغليسي وأمين المجلس المحلي عادل الشعثمي، أوضح مسؤول المطابخ الخيرية في مسيك، محمد البطاحي، أنه -خلال السبع السنوات الماضية- قدمت هذه المطابخ مليوني وجبه، واستفادت منها آلاف الأسر الفقيرة والمحتاجة والنازحون.

فيما تطرق مدير مبادرة واي 30، فتحي الحرازي، إلى أن مشروع دعم المطابخ الخيرية يأتي نظرا للوضع الانساني الذي تمر به البلاد جراء العدوان والحصار.. مؤكدا تواصل المبادرات الشبابية في العديد من الاعمال، ومنها زراعة البُن ودعم تعليم الخياطة ومراكز محو الأمية وغيرها من المجالات الحياتية التي تعيّن المجتمع في الاعتماد على نفسه.

شارك في الزيارة عدد من قيادات السلطة المحلية والشخصيات الاجتماعية والوجهاء في مديرية آزال وحي مسيك.

ــــــــ 

احداث اليوم ( عمرالصراري )
تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي :