رئيس الوزراء يدشن العام الجامعي بجامعة العلوم والتكنولوجيا ويكرم عددا من طلبتها المتميزين  

رئيس الوزراء يدشن العام الجامعي بجامعة العلوم والتكنولوجيا ويكرم عددا من طلبتها المتميزين  

أشاد رئيس الوزراء أ.د عبدالعزيز صالح بن حبتور، بالمستوى التعليمي والأكاديمي المتميز لجامعة العلوم والتكنولوجيا على المستوى الوطني والإقليمي، جاء ذلك خلال تدشين العام الدراسي الجامعي 1444هـ من جامعة العلوم والتكنولوجيا، والذي يأتي متزامناً مع اعتماد بداية العام الهجري 1444هـ عاماً جامعياً في الجمهورية اليمنية.
وعبر رئيس الوزراء عن سعادته واعتزازه بتدشين العام الجديد من جامعة العلوم والتكنولوجيا، مهنأً رئاسة الجامعة وأساتذتها وطلبتها على بدء العام الدراسي الجامعي، ونوه بالمستوى العلمي الرفيع الذي وصلت إليه الجامعة .. لافتاً إلى أن هيئة التدريس في الجامعة هم من ضمن أكفأ الطواقم الأكاديمية على المستوى الوطني.
وأوضح أن جامعة العلوم والتكنولوجيا رغم التغيير الطفيف في إدارتها حافظت على مستواها العلمي .. مؤكداً عدم تدخل أي أحد لتغيير خطتها الأكاديمية أو مسارها التعليمي أو برنامجها البحثي.
واعتبر خريجي جامعة العلوم والتكنولوجيا إضافات نوعية في المجالات التي تخصصوا فيها وتخرجوا منها ، وأشار الى أن الجامعة كانت أول جامعة أهليه تأسست في الجمهورية اليمنية وأثبتت نجاحاً في مجال التعليم العالي الأهلي .
من جانبه اعتبر وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ.حسين حازب، تدشين العام الجامعي الجديد والعمل بالتقويم الهجري من جامعة العلوم والتكنولوجيا، رسالة بوقوف الدولة إلى جانب الطلاب والجهاز الإداري والأكاديمي العامل بالجامعة.
وأكد حازب أن الوزارة لن تسمح بالمساس بجامعة العلوم والمؤسسة الوطنية الرائدة في التعليم الأهلي على مستوى اليمن والتي رفدت البلد بكثير من الكفاءات والخبرات المشهود لها في سوق العمل .
وفي الفعالية التي حضرها وزيرا الأشغال العامة والطرق المهندس غالب مطلق والدولة لشؤون مجلس النواب والشورى علي أبو حليقة، أشار نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ.د علي شرف الدين إلى دلالة ورمزية تدشين العام الجامعي الجديد 1444هـ من رحاب جامعة العلوم والتكنولوجيا لمكانتها بين الجامعات اليمنية.
وبارك لجامعة العلوم والتكنولوجيا فتح تخصصات جديدة تواكب متطلبات التنمية واحتياجات سوق العمل في البكالوريوس والدراسات العليا .. مبيناً أن جامعة العلوم والتكنولوجيا تحتل المراتب الأولى يمنياً في التصنيفات العالمية للجامعات.
وتطرق الدكتور شرف الدين إلى ما وصفه بـ ” القرار الميت ” لنقل مقر الجامعة منذ العام الماضي وكل المحاولات التي باءت بالفشل، حيث لم يعترف العالم إلا بجامعة العلوم والتكنولوجيا التي مقرها العاصمة صنعاء .. مؤكداً استمرار اعتماد وتعميد المصادقة على جميع الشهادات الصادرة من الجامعة وفروعها في كافة المحافظات من صنعاء إلى عدن، ومن الحديدة إلى المهرة.
بدوره استعرض رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا أ.د عادل المتوكل، الإنجازات التي حققتها الجامعة في ظل العدوان على بلادنا في الجوانب الأكاديمية والبرامجية والبحثية وفي مقدمتها حصول مجلة الدراسات الاجتماعية في الجامعة على المركز الأول على مستوى مجلات العلوم الاجتماعية في الوطن العربي.
وأوضح أن عدداً من المجلات العلمية الصادرة عن الجامعة حصلت على المراتب الأولى من بين المجلات العلمية المحكّمة لنشر الأبحاث العلمية على مستوى الوطن العربي، وكذا حصول عدد من طلبة الجامعة على جوائز في مسابقات عربية وعالمية.
وأكد الدكتور المتوكل أن الانجازات التي تحققت واستمرار العملية التعليمية في ظل الحرب، تأتي في إطار المسؤولية الاجتماعية والاهتمام بالعملية التعليمية وتنفيذاً لمتطلبات ومعايير الاعتماد المحلية والدولية.
عقب ذلك تم تكريم الطالبات الفائزات في المسابقات الدولية والعربية في مجال التصميم والتغليف، حيث تم تكريم الطالبة إسلام القوسي لحصولها على المركز الثالث عالمياً في المسابقة العالمية للتصميم والتغليف التي تنظمها المنظمة العالمية للتغليف (  WPO  )، وكذا الطالبات الفائزات في المسابقة العربية للتغليف بلبنان خلال العام 2021م.


أحداث اليوم : https://ahdathalyoum.com

حضر التدشين مدير الدائرة التعليمية بالحراسة القضائية أ. محمد الوادعي ورئيس المجلس الطبي الأعلى د. مجاهد معصار ونائب رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا أ.د عبداللطيف مصلح ، ومساعد رئيس الجامعة للشؤون الاكاديمية أ.د نعمان النجار ، وأمين عام الجامعة د. فيصل هزاع وعدد من رؤساء الجامعات الأهلية وجمع غفير من منتسبي الجامعة من عمداء الكليات ونوابهم ورؤساء الأقسام العلمية ومدراء الإدارات وطلاب وطالبات الجامعة .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

أحداث اليوم