الإمارات تغسل سمعتها بتقدم قيادي في “الانتقالي” كبش فداء للجنايات الدولية

الإمارات تغسل سمعتها بتقدم قيادي في “الانتقالي” كبش فداء للجنايات الدولية

كشفت مصادر متطابقة، عن توجه الإمارات لتسليم القيادي السلفي في اليمن “هاني بن بريك”، إلى محكمة الجنايات الدولية.

وتناقلت وسائل إعلامية محلية معلومات تفيد أن محاميين أوروبيين تسلموا وثائق تدين “بن بريك” بارتكاب جرائم في عدد من البلدان قبل انضمامه لـ”المجلس الانتقالي الجنوبي” التابع للإمارات، وتعيين بن بريك نائبا لرئيس المجلس.

وأكدت المصادر، أن قيام الإمارات بتسليم ملف القيادي بن بريك، يأتي بهدف تقديم الأخير كبش فداء بعد تصنيف الإمارات باعتبارها من الدول التي تتعامل مع قيادات لهم سوابق مع تنظيمات إرهابية.


أحداث اليوم: https://ahdathalyoum.com/news2469.html

يأتي ذلك بعد تداول أنباء خلال الأسبوعين الماضيين، عن احتجاز القيادي في “المجلس الانتقالي الجنوبي” هاني بن بريك، من قبل نيابة أبوظبي، اثناء تواجد الأخير في الإمارات، وقالت تسريبات أن أبو ظبي احتجزت بن بريك بتهمة “اختلاس أموال مخصصة للمرضى واستغلالها في شراء عقارات بالعاصمة المصرية القاهرة واندونيسيا، بالإضافة إلى تسجيل محلات ذهب باسماء اقربائه بصورة غير مشروعة” .

وتشير أصابع الاتهام إلى تورط القيادي السلفي في “الانتقالي”، هاني بن بريك بتزعم خلية التنفيذ جرائم الاغتيالات بحق الدعاة وأئمة المساجد بمدينة عدن، وفق توجيهات ضباط إماراتيين منذ بداية الحرب على اليمن

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

أحداث اليوم ( وكالات )