جمعية الصرافين اليمنيين تعرب عن أسفها لقرار الخزانة الأمريكية بحق شركة سويد وأولاده للصرافة   

جمعية الصرافين اليمنيين تعرب عن أسفها لقرار الخزانة الأمريكية بحق شركة سويد وأولاده للصرافة

دعت جمعية الصرافين اليمنيين إلى التأني حيال إدراج وزارة الخزانة الأمريكية شركة سويد وأولاده للصرافة ضمن قائمة (OFAC)، معتبرة ذلك القرار يمس القطاع المالي عموما باعتبار شركة سويد من الشركات الرائدة في المجال المصرفي وتميزت بالتزامها المهني.

نص بيان جمعية الصرافين اليمنيين

تابعت جمعية الصرافين اليمنيين باهتمام بالغ قرار وزارة الخزانة الأمريكية بإدراج شركة سويد وأولاده للصرافة ضمن قائمة (OFAC) كون ذلك يمس القطاع المالي عموما باعتبار شركة سويد من الشركات الرائدة في المجال المصرفي وتميزت بالتزامها المهني.

وبهذا الخصوص ندعو إلى التأني حيال الموضوع، وإعادة النظر فيما صدر بحق الشركة والتي عهدناها تنوء بنفسها عن السياسة وتحرص على سمعتها ومكانتها في القطاع المالي، كما حال غالبية شركات الصرافة التي تنتهج نهج الحذر من أي تعاملات مشبوهة وتلتزم بكافة التعليمات المتعلقة بهذا الشأن.

نحن في جمعية الصرافين اليمنيين إذ ندعو دوما المؤسسات والكيانات والدول إلى عدم تسييس النشاط المالي والمصرفي وعدم الزج به في أتون مماحكات السياسة لنؤكد على الحق القانوني لشركة سويد وأولاده للصرافة في إلغاء قرار الإدراج، الذي لا يتوافق مع السجل المهني للشركة.

أحداث اليوم