مسيرات فلسطينية تندد بإعلان ترامب القدس عاصمة للكيان الصهيوني


مسيرات فلسطينية تندد بإعلان ترامب القدس عاصمة للكيان الصهيوني

القدس المحتلة – أحداث اليوم :

احتشد آلاف الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة اليوم في مسيرات تندد بإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الإعتراف بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال الإسرائيلي.

وتوافد الفلسطينيون فور إنتهاء كلمة ترامب والإعلان عن قراره إلى ساحة المهد في بيت لحم رافعين الأعلام الفلسطينية ومنددين بسياسة أمريكا المنحازة لكيان الاحتلال الإسرائيلي.

وأكد المشاركون في المسيرة أن فلسطين أحوج من أي وقت إلى إعادة اللحمة والوحدة بين الشعب الواحد لمواجهة كل المخططات الرامية لتصفية القضية الفلسطينية.

كما خرج الفلسطينيون في مدينة رام الله بمسيرة معبرة عن غضبهم الشديد من قرار ترامب حول القدس، فيما نظم الفلسطينيون في قلقيلية مسيرة غضب إحتجاجا على قرار ترامب انطلقت من ميدان الشهيد أبو علي إياد وجابت شوارع المدينة وصولا إلى مبنى بلدية المدينة.

ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية والشعارات المنددة بقرار الرئيس الأمريكي الظالم داعين الإدارة الأمريكية إلى التراجع عن هذا القرار الذي يهدد أمن المنطقة ويمس مشاعر العرب والمسلمين وأكدوا تمسكهم بالقدس عاصمة لدولة فلسطين رافضين كل المواقف التي تمس المدينة المقدسة.

وقال محافظ قلقيلية رافع رواجبة "إن رسالتنا هذا اليوم هي رفضنا الشديد لهذا القرار الأرعن الذي يمس المقدسات الإسلامية والمسيحية ويمس مشاعر العرب والمسلمين".

كما عمت شوارع وأحياء محافظة خان يونس جنوب قطاع غزة المسيرات المنددة بالقرار الأمريكي.

إلى ذلك أطفأت أنوار المسجد الأقصى وشجرة الميلاد في بيت لحم اليوم وأعلنت القوى الوطنية الفلسطينية في مدينة القدس الإضراب في جميع المحال التجارية بالمدينة يوم غد احتجاجا على القرار الأمريكي بحق القدس.

وكان ترامب أعلن في وقت سابق اليوم إعترافه بالقدس عاصمة لكيان الإحتلال الإسرائيلي الغاصب في خطوة تمثل إستخفافا بالقانون الدولي والقرارات الدولية.